بنك الBTK يستعد للبروز مجددا في الساحة البنكية التونسية برؤية جديدة وتصور جديد وشكل حديد وتقديم الاضافة  المرجوة من هذه المؤسسة التي لعبت في السابق ادوار هامة خاصة في المشاريع الاستثمارية والتنموية

وفي هذا الاطار يشهد بنك الBTK في الاشهر الاخيرة الاخيرة “ديناميكية”وحركية هامة وعمل كبير تنخرط فيها مختلف هياكل المؤسسة  لرسم استراتيجية عمل المرحلة القادمة و تنفيذ اصلاحات هامة و تطوير اليات العمل والخدمات  والقرب اكثر من الحرفاء وطرح خدمات وحلول جديدة ومبتكرة تعزز تموقع  البنك في الساحة المالية التونسية وتوجهاته المستقبلية.

هذه الديناميكية والتغيرات الايجابية التي تعيشها هذه المؤسسة العريقة تأتي على خلفية قيام مجمع اللومي الصناعي  في اوت 2021 بشراء حصة مجموعة BPCE  في البنك والمقدرة ب60 %  وانتقال  اسهم هذه المؤسسة من المجموعة الفرنسية الي مجموعة اقتصادية تونسية.

ويرى عديد المتابعين للشأن البنكي ان دخول مجمع اللومي الي بنك الBTK سيساهم في نقلة نوعية لهذه المؤسسة  لما يعرف عن هذا المجمع عن تقاليد هامة في التسيير والحوكمة والتطوير ترجمت بنجاحات دولية في عديد المجالات.

ويقول فوزي اللومي رئيس مجلس ادارة بنك الBTK ان المؤسسة البنكية هي ليست فقط مؤسسة مالية لمنح القروض بل لها ادوار جوهرية في دفع الاستثمار والتنمية وخلق القيمة المضافة والمساهمة في التجديد والتطوير.

ويضيف فوزي اللومي ان بنك الBTK سيلعب دور اكثر من مؤسسة مالية بل سيكون  بنك صديق للبيئة من خلال دعم الاقتصاد الاخضر والمبادرات البيئية، كما انه سيقوم بدفع الرقمنة واستخدام احدث التكنولوجيات بالإضافة الي عمله على  تطوير الخدمات المالية الدولية بالنسبة للتونسيين والمؤسسات التونسية.

واوضخ اللومي ان استراتيجية بنك الBTK  ستكون مبنية على القرب من الحرفاء سواء كانوا افراد او مؤسسات، كما انه سيتم ايضا القيام بعملية تجديد كبيرة  في اليات العمل وطرق التعامل مع الحريف ومرافقته وتأطيره وايضا عمليات تجديد تكنلوجي ورقمي وفي الشكل وطرح خدمات جديدة.

واعتبر اللومي ان بنك الBTK سيكون بنك مستقبل وسيقدم اضافة حقيقية في الساحة المالية التونسية وذلك بفضل العمل الكبير الذي يتم انجازه حاليا وبفضل ما لمسه من عمل وكفاءة عالية في فريق المؤسسة وتحمسهم لتحقيق النجاح والنقلة النوعية.

تعليق حر
التصنيفات

لا ردود حتى الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.