حققت شركة الخطوط التونسية، خلال شهر مارس 2022، رقما قياسيا على مستوى نسبة التعبئة وتمكنت من تجاوز الأرقام المسجلة قبل جائحة كوفيد19 على عدد من الوجهات وذلك بالرغم من تقلص عدد الطائرات المستغلة ضمن الأسطول.

وحسب مؤشرات نشاط الشركة، نشرتها بورصة تونس للاوراق المالية، تقلص عدد الطائرات المستغلة الى 13 طائرة سنة 2022 مقابل 21 طائرة سنة 2019 .

وسجلت الناقلة الوطنية نموا في حركتها التجارية خلال الثلاثة أشهر الأولى من سنة 2022 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2021 اذ تطور عدد المسافرين من 149.027 الى 409.997 مسافرا اي بارتفاع يقدر ب 175 بالمائة. ويعود التطور الى تحسن الوضع الوبائي لجائحة كورونا والرفع التدريجي للقيود الصحية على السفر.

وارتفع عدد المقاعد المعروضة من 218.081 الى 541.182 مقعدا في 2022 وبلغت بذلك نسبة تعبئة الطائرات 75.5 بالمائة اي بارتفاع يقدر ب 7.1 نقطة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2021.

كما شهدت هذه الفترة دخول طائرتين جديدتين من نوع ايرباص ا 320 نيو حيز الاستغلال وعودة خدمات التموين وذلك في اطار إستراتيجية الشركة لتطوير الأسطول وتحسين الخدمات والتي من المنتظر ان تتدعم من خلال إدماج طائرتين إضافيتين خلال السنة الجارية.

تعليق حر
التصنيفات

لا ردود حتى الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.