بلجيكا 24 – أكدت شركة فيريرو  اكتشاف السالمونيلا في خزان للمواد الأولية، وذلك في ردها على الضجة التي أثارتها قضية سحب منتجات Kinder و تأثر العديد من المواطنين في عدة دول أوروبية جراء تناول بيض Kinder Surprise المنتج في بلجيكا.

وأفادت الشركة في بيان : “بالتعاون مع سلطات سلامة الأغذية، قامت الشركة بالتحقيق في مصدر التلوث بالسالمونيلا. وكجزء من إجراءات المكافحة الخاصة بنا ، تم اكتشاف السالمونيلا في 15 ديسمبر في موقع آرلون Arlon، ببلجيكا. بعد إجراء تحقيق شامل ، تم تحديد السبب على أنه  من مرشح خزانين للمواد الأولية،le filtre des réservoirs”،  وقالت  إن المواد والمنتجات النهائية تم حظرها ولم يتم تسليمها.

وأضافت  Ferrero بأنها لن تستخدم المرشح بعد الآن وقد شددت “بشكل كبير” ضوابط المنتج.

وللعلم، فإن السالمونيلا هي بكتيريا يمكن أن تسبب داء السلمونيلات ، وهي عدوى شائعة يمكن أن تؤدي إلى الحمى وتشنجات البطن والإسهال في غضون 6 إلى 72 ساعة من تناول الطعام المصاب، ويتأثر بها الأطفال الصغار والنساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة وكبار السن.

تزايد حالات العدوى في أوروبا

أصيب 63 شخصًا ، معظمهم من الأطفال الصغار ، بالسالمونيلا في المملكة المتحدة بعد تناول بيض Kinder Surprise المنتج في بلجيكا.

وتم الإبلاغ عن العديد من الحالات في أماكن أخرى في أوروبا مثل أيرلندا وفرنسا حيث تم تحديد 21 مريضًا حتى الآن ، وفي  ألمانيا والسويد وهولندا.

ولم يتم الإبلاغ عن أي حالات وفاة حتى الآن في بريطانيا أو أي مكان آخر ، لكن معظم حالات الإصابة بين الأطفال دون سن الخامسة.

تعليق حر
التصنيفات

لا ردود حتى الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.