علم موقع Brands.tn ان مصنع انتاج البسكويت لعلامة سيدة يعيش حالة شلل وتوقف للنشاط وذلك بسبب فقدان مادة السكر منذ مدة الامر الذي يكلف الشركة خسائر فادحة بالإضافة قد تكون نتائجها سلبية على العمال اذا تواصل توقف النشاط.

وحسب مصادرنا فان قلة مادة السكر يعود لأسباب عديدة اهمها  عدم قيام ديوان التجارة بتوريد كميات كافية من السكر بسبب مشاكل مادية وارتفاع تكلفة السكر في السوق الدولية، بالإضافة الى التراجع الكبير في انتاج السكر المحلي   من قبل المزارعين وشركة جينور بجندوبة في موسم 2021 و2022 وذلك بسبب عدم توفير الدولة للمياه للمزارعين وعدم خلاص مستحقات شركة جينور ومشاكل بيروقراطية اخرى تسببت سنة 2021 في تأخر موسم الزراعة.

تجدر الاشارة الى عديد المواقع الاعلامية تحدث اليوم عن قيام الجزائر بتصدير كميات هامة من البسكويت الى تونس.

تعليق حر
مقالات ذات صلة
التصنيفات

لا ردود حتى الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.