قدم الاعلامي زياد الهاني في مداخلة عبر أمواج اذاعة اي اف ام اعتذاره لمدير شركة سيفاكس محمد فريخة بعد أن اتهم ناقلته بالتورط في نقل الإرهابيين

وقال الهاني سيفاكس متهمة فقط وليس هنالك ما يثبت تورطها أو تورط فريخة متابعا التدقيق الأمني في الهويات هو من اختصاص الأجهزة الأمنية وليس الناقلة الجوية.

وتابع زياد الهاني لا أعتقد ان مكان فريخة في السجن كرجل أعمال ناجح لم تثبت ادانته.

تعليق حر
مقالات ذات صلة
التصنيفات

لا ردود حتى الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.